السبت 15 يونيو 2024

تاني حب

انت في الصفحة 1 من 4 صفحات

موقع أيام نيوز

انسخوا 
كامل جهز عشان يروح شغله وفتح باب البيت وخرج وقبل ما يقفل الباب شاف فريدة وهي واقفه مع شاب وطفل قدام البوابه الرئيسيه للفيلا وكان الشاب بيتكلم معاها وبيضحكوا والطفل بيهزر مع فريدة وكأنها تعرفهم من زمان. 

زياد سلم على فريدة وشكرها مرة تانيه على ذوقها واخلاقها وتيام اتفق معاها انها اول لما تخف هيعلمها تركب عجل. 
صوت ضحكت فريدة كان بيعلى اكتر وتيام بيتكلم معاها بطريقته الطفوليه وبيتفق معاها انه هيعلمها تركب عجل وفي اللحظة دي كامل كان هيتجنن وهو مش عارف مين دول وايه اللي بيحصل.
اتحرك اتجاههم بخطوات سريعه وقرب منهم ونطق اسمها پغضب واتكلم بنبرة حادة فريدة.. ايه اللي بيحصل هنا
فريدة اضايقت منه لانه اتكلم معاها بعصبيه قدامهم وصوته كان عالي وتيام خاف منه ووقف ورا زياد. 
ردت عليه فريدة پغضب في ايه يا كامل انت بتزعق ليه! مفيش حاجة حصلت.
بص كامل ل زياد پغضب وقال مين دول
رد عليه زياد بهدوء انا زياد الغمري دكتور بشړي وساكن معاكم هنا في نفس الكومباوند. 
كامل بصله من فوق لتحت وقال ببرود اهلا.. خير في مشكله حصلت
فريدة اضايقت من اسلوبه السخيف مع زياد وردت عليه هي لا.. مفيش مشكله ولا حاجة انا وقعت على رجلي وانا بجري وزياد وتيام ساعدوني اوصل هنا.


بص كامل على رجليها بقلق وسألها ايه اللي حصل لرجلك
رد عليه زياد متقلقش انا اطمنت عليها وان شاء الله كدمة بسيطة ومحتاجة راحة كام يوم وهتبقى كويسه.
هز كامل راسه بسخريه وهو بيبصله وقال اطمنت عليها ازاي!
زياد حس ان كامل بيتكلم معاه بنبرة حادة وعصبيه واعتقد انه اخو فريدة و حاول ان يكون رده عليه هادي انا قولت لحضرتك ان انا دكتور.
اتكلمت فريدة مع زياد عشان تنهي الحوار وتدخل لان رجليها بدأت تألمها اكتر من الواقفه دكتور زياد انا حقيقي بشكرك جدا انت وتيام ومش عارفه من غيركم كنت عملت ايه..
وكملت كلامها وهي بتتفق مع تيام وانا هستنا رجلي تخف عشان تعلمني اركب عجل يا تيام خلاص اتفقنا.
ابتسم لها تيام واتكلم زياد الف سلامه عليكي.. عن اذنكم.
اخد اخوه واتحركوا وكامل كان واقف هيتجنن واتكلم معاها بعصبيه انتي ليه مكلمتنيش لما حصلك كده
ردت عليه فريدة وهي بتبص في عينيه بقوة محبتش اشغلك بمشاكلي. 
واتحركت عشان تدخل البيت وهي بتدوس على رجليها وبتتألم. 
كامل اتحرك وراها بسرعه وكان عايز يشيلها بعد ما شافها بتتألم وهي ماشيه وقال استني انا هوصلك لأوضتك واجبلك دكتور. 
وقفته بإيديها قبل ما يلمسها ويشيلها وقالتله شكرا يا كامل انا قولتلك مش عايزة اشغلك بمشاكلي وبعدين دكتور زياد طمني.
وقف كامل يبصلها پصدمة وهي اتحركت ودخلت البيت وهي بتتألم من رجليها وفضلت انها تتألم وكامل ميساعدهاش ويرجع يشتكي ويقول انه زهق من مشاكلها.. الالم اللي كانت حاسه بيه كان اهون بكتير من كلام كامل اللي سمعته وهو بيشتكي منها ومن مشاكلها.
ردد كامل اللي قالته وهو مش مصدق التغير اللي حصل لفريدة. 
كامل دكتور زياد طمنك!! ماشي يا فريدة.
خرج من الفيلا وركب عربيته واتحرك بيها وهو متعصب جدا وكان ھيموت من شدة الڠضب والغيرة اللي حس بيها اول لما شاف فريدة واقفه مع شاب قدام البيت وصوت ضحكتها كان عالي وواضح انها كانت بتضحك معاه من قلبها. 
رواية تاني حب بقلمي ملك إبراهيم. 
في بيت تيام. 
وصلوا هو وزياد البيت وقابلتهم مامتهم بقلق خير يا زياد ايه اللي حصل
رد زياد بهدوء وهو لسه بيفكر في فريدة تيام خبط بنت وهو راكب

انت في الصفحة 1 من 4 صفحات