السبت 15 يونيو 2024

رواية مكتمله بقلم إيمان شلبي

انت في الصفحة 1 من 5 صفحات

موقع أيام نيوز

الفصل الاول 
بقولك ايه خد لبسني الخاتم ده
برفعه حاجب افندم 
بص بقي اعتبر نفسك بتعمل خير خد لبسهوني واطلبلي بوريو وشويه وهمشي
سند بأيده الاتنين علي الطربيزه وهو مستغرب قاعد في امان الله واحده ټقتحم طربيزته وتطلب منه الطلب الغريب ده والله غريبه وبني ادمه براس بخاخه فعلا 

هي برجاء وافق ارجوك 
باستسلام اتفضلي 
قعدت بسرعه وفرحه ومدت ايديها من تحت الطربيزه خد الخاتم لبسهوني 
اخد منها الخاتم وهو لسه مستغرب يعني ايه اللي يوصل واحده انها تعمل كده في نفسها وتطلب من حد لا تعرفه ولا يعرفها يلبسها خاتم ويعزمها علي بوريو !!
لبسها الخاتم واول ما لمس ايديها حس بكهربا في جسمه مكانش عارف هو ليه وافق تقعد معاه ويعمل كده والاحري هو ليه حاسس أنه مبسوط أنه لبسها الخاتم 
سحبت ايديها باحراج ووشها بقي احمر ډم وقالتله بتوتر ش شكرا ي يااستاذ 
كريم اسمي كريم وانتي 
هي بهدوء وحزن وهي بتبص علي الطربيزه اللي وراه بقهره ليلي 
كريم وهو ساند أيده علي خده ممكن اعرف بقي ليه طلبتي مني الطلب ده 
ليلي وهي كمان سانده علي خدها قالتله بصوت مخڼوق بالعياط ممكن متسألنيش واعتبر نفسك بتعمل خير كده كده مش هتشوف وشي تاني صدقني بس انا ارجوك ساعه بالكتير اعتبرني خطيبتك وهمشي !


كريم حس بۏجعها وهي بتتكلم ابتسم وقال بهدوء تشربي ايه يالي لي 
ليلي باستغراب لي لي !
كريم وهو بيغمز بعنيه مش خطيبتي وبدلعها ها تشربي ايه 
ليلي بخجل بوريو
كريم اوك
بعد شويه جاه البوريو وكان هو طلب قهوه ساده كان الصمت مخيم علي المكان 
كريم بقولك ايه ما تعتبريني صاحبك وتحكيلي مالك أو اعتبريني البحر وانتي بتحكي قدامه أي اللي مزعلك كده كده محدش هيعرف وانا لا هشوفك ولا انتي هتشوفيني تاني !
ليلي بزعل هو انا وحشه 
كريم باستغراب انتي هبله 
ليلي بزعل اكبر شكرا
كريم پحده بسيطه لا انتي فعلا هبله !! او عاميه انتي معندكيش مرايه في بيتكوا ولا ايه 
ليلي بتنهيده حزن اومال هو ليه سابني
كريم هو مين 
ليلي اللي قاعد وراك ده سابني عشان اللي قاعد معاها
لف كريم يشوف مين اللي بتتكلم عنه لقي واحد قاعد ومعاه واحده اقل منها في الجمال بس من الواضح أنها مايصه وضحكتها غطت علي المكان 
كريم بسخريه بقي زعلانه علي العيل التوتو ده 
ليلي بضيق لو سمحت متغلطش فيه!
كريم برفعه حاجب يعني سابك عشان الملزقه ديه وفي الاخر زعلانه عشانه!
ليلي بدموع كان خطيبي برضو 
كريم بشفقه وغموض طب تعالي معايا
ليلي باستغراب فين
كريم بغموض اكبر تعالي بس 
قامت ليلي وهي مستغربه هو رايح علي فين مسك ايديها وراح عنده وهي كل ده مستغربه وقلبها بيدق بسرعه رهيبه هو هيعمل أي ده نهار اسود
كريم بجمود لما راح عنده انت اسمك ايه 
انت مالك انت ياشبح
كريم بجمود امممم حلو اسم انت مالك ده لا وجديد كمان !
ليلي پخوف ك كريم انت بتعمل ايه 
كريم پحده بس متتكلميش
خاڤت من نبرته وبصتله برجاء وهي بټلعن غباءها انا اللي جبت ده كله لنفسي
الولد بعصبيه انت عايزه ايه ياجدع انت 
كريم وهو بيضغط علي سنانه بغيظ عايزك تيجي معايا القسم انت والسنيوره 
ليلي پصدمه قسم قسم مين نهار اسود
الولد پخوف واهتزاز ليلي الجدع ده عايز مني ايه ما تقولي حاجه
كريم وهو بيشده من قميصه اسمها مدام ليلي ياحيلتها 
الجميع پصدمه مدددام
يتبع
الفصل_التاني
كريم ببرود اه فرحنا
بعد شهر 
ليلي وهي فاتحه بوقها هه فرح مين 
كريم بابتسامه صفراء ايه ياحبيبتي انتي عندك زهايمر ولا
 

انت في الصفحة 1 من 5 صفحات